:

وزير الأوقاف:
نحن قادرون على أن نقدم رؤية ونظرية كاملة
للسلم العالمي

    أكد معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليوم الثلاثاء 12 / 12 / 2017م خلال رئاسته لجلسة رؤية إسلامية للسلم العالمي بمؤتمر منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة الذي يعقد بدولة الإمارات العربية المتحدة أننا قادرون على تقديم رؤية ونظرية متكاملة للسلم العالمي تقوم على أسس إنسانية خالصة تؤمن بحق الإنسان في حرية المعتقد وفي الحفاظ على دمه وعرضه وماله وفى الحياة الكريمة دون تمييز على أساس الدين أو اللون أو الجنس أو العرق ، فكل الدماء حرام وكل الأعرض مصانة وكل الأموال محفوظة ، “لا إكراه في الدين” ولا على الدين ، مع إيمان كامل بأن التنوع والاختلاف سنة من سنن الله الكونية الراسخة “ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم” ، فيجب أن نتعاون في ضوء المشترك الإنساني ، وأن يحل الحوار والتواصل محل الصراع والتصادم.
    وقد شارك في الجلسة أ.د/ أحمد العبادي أمين عام الرابطة المحمدية للعلماء بدولة المغرب ، و د/ رضوان السيد من لبنان ، وكل من: مفتي البوسنة السابق ، ووزير شئون الأديان بدولة كازاخستان ، مع مداخلات لعدد من الوزراء والعلماء منهم مفتى الأردن الحالي ، ووزير الأوقاف الأردني السابق ، و د/ سعيد شباط من المغرب ، مع مداخلة لسماحة الشيخ/ عبد الله بن بيه رئيس منتدى تعزيز السلم ، وحضور عدد كبير من الوزراء والمفتين والعلماء في مقدمتهم أ.د/ شوقي علام مفتي جمهورية مصر العربية ، و أ.د/محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر الشريف.