:

وزير الأوقاف: الحفاوة الروسية بزيارة الرئيس تقدير كبير لشخص سيادته ودور مصر المحوري في المنطقة والعالم .

أ.د/ محمد مختار جمعة
وزير الأوقاف

صرح معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة بأن ما لمسناه من حفاوة روسية بالغة بزيارة سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي لروسيا إنما هو تقدير كبير لشخص سيادة الرئيس ودور مصر المحوري في المنطقة والعالم ، وجهودها الفريدة في مواجهة الإرهاب والفكر المتطرف ، وحرصها الدائم على نشر وترسيخ قيم السلام الإنساني والعالمي ، وعملها على مواجهة قوى الشر والظلام والعمل على كف شرها عن الإنسانية جمعاء ، حيث استردت مصر مكانتها الدولية ، وصار صوتها قويا ومسموعا ومقدرا في المحافل الدولية ، لما تنتهجه من سياسات حكيمة وإصلاحية في مختلف المجالات .
وليس بعيدا عن دور مصر في العمل على نشر وترسيخ قيم التسامح بين أصحاب الديانات السماوية بل بين البشر جميعا من باب احترام آدمية الإنسان كونه إنسانا بغض النظر عن دينه أو لونه أو جنسه أو عرقه أو لغته ، يأتي انعقاد ملتقى سانت كاترين السنوي للسلام العالمي برعاية سيادة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي واهتمام معالي الدكتور المهندس/ مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزارء الذي شرفني بالإنابة عن سيادته في افتتاح المؤتمر ، وبما يعكس اهتمام الدولة المصرية بكل أركانها بقضايا السلام العالمي وترسيخ أسس العيش المشترك بين الناس جميعا ، إضافة إلى تبني القيادة السياسة المصرية لكل قضايا ومؤتمرات تجديد الخطاب الديني ومواجهة وتفكيك الفكر المتطرف ، وهو ما يلقى تقديرا عالميا كبيرا على مختلف الأصعدة والمحافل الدولية ، بحيث أصبحت مصر أنموذجا رائدا ومتفردا في هذا المجال ، إضافة إلى ما تقوم به الدولة المصرية من إصلاحات اقتصادية وإدارية صارت محل إشادة وتقدير كثير من المؤسسات الدولية المتخصصة ، مما كان له مجتمعا أثره الواضح في استعادة مصر لدورها الرائد على الصعيد الدولي والعالمي .

رسائل مكتوبة ضمن حملة
“وطـــن بــــلا إدمــان ”

الرسالة السادسة والثلاثون :

أنت قوي فاحذر مصادقة عاق والديه لأنه لن يصون صداقتك .

يقول الشاعر :      

لا تأتمن من عق أمًّا أو أبًا                   واحذر صداقته فذاك يخون

           من خان حق الوالدين                     ولم يصن حقيهما ألصحبه سيصون

أحمد السيد عثمان الجندي