خلال زيارتهم لجامعة الأزهر .. وبعض المعالم الأثرية
المشاركون في المسابقة العالمية للقرآن الكريم
يشيدون بحسن التنظيم وعراقة الحضارة المصرية

DSC01700

     في إطار فعاليات المسابقة العالمية الثانية والعشرين لحفظ القرآن الكريم نظمت وزارة الأوقاف اليوم الثلاثاء 21 / 4 / 2015م برنامجًا ترفيهيًّا لمتسابقي الفرعين الأول والثالث ، تضمن زيارة لجامعة الأزهر الشريف وكلية الدعوة الإسلامية.

      وكان في استقبالهم نخبة من أعضاء هيئة التدريس بالكلية على رأسهم أ.د/ جمال فاروق – عميد الكلية – الذي أكد في كلمته أن هناك قاسم مشترك يجمعهم والمتسابقين ألا وهو وسطية الدين الإسلامي الحنيف واتباع تعاليمه السمحة ، وحفظ القرآن الكريم والحفاظ على لغته العذبة ، كما أشار  سيادته إلى أنه نال شرف المشاركة كمحكم في المسابقة ، وأشاد بالتطور الملحوظ الذي حققته المسابقة – هذا العام – وخاصةً بعد أن تمّ استخدام الحاسب الآلي والميكنة الحديثة لتحقيق عنصري الدقة والشفافية في تقييم المتسابقين ، فضلاً عن الإضافة الجديدة لسؤال القيم الأخلاقية.

      كما تضمن برنامج الزيارة أبرز المعالم الأثرية في مصر ، منها : مسجد محمد علي بمنطقة القلعة الأثرية ، والمتحف المصري ، وأعرب المتسابقون عن سعادتهم البالغة لما لاقوه من حفاوة استقبال ومشاعر طيبة وحسن تنظيم من قبل القائمين على المسابقة ، كما أثنوا على فكرة المسابقات الدولية لحفظة القرآن الكريم وعلومه ، وأشاروا إلى أن مثل هذه المسابقات تقدم رسالة قوية  في مواجهة التطرف والغلو ، كما أبدوا إعجابهم بما تمتلكه مصر من معالم تدل على حضارتها العريقة بمختلف العصور.

DSC01665 DSC01685