:أخبار الأوقافأكاديمية الأوقاف الدوليةأوقاف أونلاين

بالصور :
خلال فعاليات اليوم الثاني من دورة الإعجاز الرباني الثالثة للواعظات
بأكاديمية الأوقاف الدولية

خلال فعاليات اليوم الثاني من دورة الإعجاز الرباني الثالثة للواعظات
بأكاديمية الأوقاف الدولية

أ.د/ زاهية فهمي :

الحشرات كائنات لا تعرف الكسل ولا يصيبها الملل

أ.د/ عادل البسيوني :

مخ النحلة يبلغ حجمه واحد مليمتر
وتبلغ سعة ذاكرتها خمس ذاكرة الإنسان

في إطار خطة وزارة الأوقاف المستمرة في التدريب والتثقيف للأئمة والواعظات في كافة فروع العلم خاصة العلوم العصرية ، وإيمانًا من الوزارة بضرورة استثمار قضية الإعجاز الرباني في الكون والاستفادة منها في الدعوة إلى الله تعالى ، تستمر لليوم الثاني على التوالي فعاليات الدورة التدريبية الثالثة في “الإعجاز الرباني في الكون” اليوم الأحد 28/ 3/ 2021م، للواعظات المعينات بوزارة الأوقاف ، وقد حاضر بها كل من: أ.د/ زاهية فهمي ، أستاذ علم الحشرات بكلية العلوم جامعة عين شمس ، وأ.د/ عادل البسيوني أستاذ الحشرات الاقتصادية وتربية نحل العسل بكلية الزراعة جامعة عين شمس ، وبمراعاة الإجراءات الاحترازية والضوابط الوقائية ، وذلك بمقر أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين بمدينة السادس من أكتوبر ، مع الالتزام التام بكافة إجراءات الوقاية الصحية وأعمال التعقيم المستمرة ، وارتداء الكمامة ، والحفاظ على التباعد الاجتماعي ، طوال مدة التواجد بالأكاديمية.
وخلال المحاضرة الأولى أكدت أ.د/ زاهية فهمي على أهمية مثل هذه الدورات في الإعجاز الرباني ، مشيرة إلى أن الحشرات كائنات صغيرة الحجم ، لكنها لا تعرف الكسل ولا يصيبها الملل أو الوهن ، وهي تجوب العالم ، شرقًا وغربًا ، شمالًا وجنوبًا ، دون أن تعترف بحدود إقليمية ولا تعبأ بموانع أو سدود أو جنسيات ، ومنها ما يمتطي ظهر الريح متى شاء وأنى شاء ، ومنها ما يدب على سطح الأرض ، ومنها ما يلج في باطنها ، وقد فاقت تلك الكائنات جميع المخلوقات في عدد أنواعها.
كما أشارت إلى تنوع المناخ الذي تعيش فيه الحشرات فقد وجد العلماء أكثر من 300 نوع منها في القطب الشمالي، ومنها ما يعيش في صحراء قاحلة مثل بعض مناطق الصحراء التي قد تجاوز درجة الحرارة فيها 60 درجة مئوية، كما وجد العديد من أنواعها في عيون المياه الحارة، بل وبرك النفط!! بل ووجدت منها بعض الأنواع التي تعيش بصفة دائمة على سطح الماء في المحيطات.
وخلال محاضرته أشار أ.د/ عادل البسيوني إلى أن عائلة النحل تنتمي إلى رتبة غشائية الأجنحة وهي رتبة من رتب عالم الحشرات ، وتوجد الحشرات على سطح الأرض منذ أكثر من 150 مليون سنة ، وتتميز هذه الرتبة بأن الأنواع التي تشملها هي حشرات اجتماعية , أي تعيش في مجتمعات ويوجد على الأرض حوالي 20000 نوع من النحل ، ويعيش النحل في بيوت ، في الجبال أو في الشجر أو في الخلايا التي يصنعها له الإنسان ، ولقد ذكر القرآن الكريم ذلك في سورة النحل ، وتتميز أفراد النحل بأنواع ثلاثة هي: الملكة , الشغالات ، والذكور ، ويمكن أن يصل عدد أفراد الخلية من 40,000 إلى 60,000 فرد وتحكمهم ملكة واحدة , تستطيع السيطرة على الخلية والتحكم في أفرادها ليقوموا بعملهم على أكمل وجه ، وتعيش ملكة النحل من سنة إلى سنتين , وتضع كل يوم حوالي 2000 بيضة , وتستطيع تخزين الحيوانات المنوية التي حصلت عليها أثناء عملية التزاوج لعدة سنوات بدون أن تموت أو تضعف.
مضيفًا أن مخ النحلة يبلغ حجمه واحد مليمتر مكعب واحد ، وتبلغ سعة ذاكرة النحلة خمس ذاكرة الإنسان ، بالرغم من أن صغر حجم مخ النخلة مقارنة بحجم مخ الإنسان ، ويمكن أن تضع الملكة أكثر من 250,000 بيضة أثناء حياتها.

اظهر المزيد

منشور حديثّا

شاهد أيضًا
إغلاق
  • مسابقات
زر الذهاب إلى الأعلى