بالصور: وزير الأوقاف خلال افتتاحه المرحلة الثالثة من تطوير مستشفى الدعاة بمصر الجديدة:

الانتهاء من البنية التحتية لمستشفى الدعاة خلال العام الجاري2020 بإذن الله تعالى

والوزارة معنية بتطوير الخدمات الطبية بالمستشفى

في إطار الاهتمام بالجانب الاجتماعي والرعاية الصحية للأئمة والدعاة وجميع العاملين بالأوقاف ، والعمل على تقديم الخدمة الطبية المناسبة للمجتمع ، افتتح معالي وزير الأوقاف أ . د/ محمد مختار جمعة اليوم الاثنين الموافق 13 / 1 / 2020م ، المرحلة الثالثة من تطوير مستشفى الدعاة بمصر الجديدة بالقاهرة  , بحضور أ . د/ مها عقل رئيس مجلس إدارة المستشفى , والمهندس/ سمير الشال رئيس قطاع الخدمات بوزارة الأوقاف ، ود/ أحمد عبد الرؤوف رئيس الإدارة المركزية للرقابة والتقويم  , و د/ شريف أحمد رئيس مجلس إدارة المجموعة الوطنية لاستثمارات الأوقاف ، والأستاذ / محمد عبد الله إبراهيم مدير عام مستشفى الدعاة ، وعدد من قيادات وزارة الأوقاف والسادة الأطباء , ولفيف من الإعلاميين والصحفيين .

وفي بداية اللقاء افتتح معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة  أعمال المرحلة الثالثة لتطوير مستشفى الدعاة والتي شملت وحدة القسطرة بعد التجديد وتركيب جهاز القسطرة الجديد بها بالدور السابع ، ووحدة الجلدية والليزر بعد التجديد ، ووحدة المناظير ، ووحدة العلاج الطبيعي بعد تطوير هذه الوحدات ودعمها بأجهزة حديثة .

وفي سياق متصل أشار معاليه إلى أن الوزارة تولي الرعاية الصحية اهتمامًا بالغًا ، حيث بلغ إجمالي ثمن الأجهزة التي تم تركيها خلال الفترة الماضية والتي تم التعاقد عليها وجار توريدها 46 مليون جنيه .

جدير بالذكر  أن  معاليه قد  افتتح قبل ذلك مرحلتين : المرحلة الأولى  في شهر إبريل 2018م, والتي شملت وحدة رعاية مركزية جديدة ، وتجديد وحدة الكلى، وتجديد بعض الأجنحة , وبعض غرف المرضى , و المرحلة الثانية في يناير 2019م والتي شملت وحدة رعاية القلب المفتوح والرعاية المركزة (2) ، ووحدة المسح الذري ” الجاما كاميرا ” ، ووحدة الحضانات، علمًا بأن مستشفى الدعاة ليست مقتصرة على السادة الأئمة والعاملين بالأوقاف ، وإنما تفتح أبوابها لكل المواطنين .

كما أكد معاليه أن وزارة الأوقاف لها رسالة دعوية وأخلاقية وثقافية , ولها رسالة تنموية واقتصادية واجتماعية, مؤكدًا أن الوزارة تقوم بدورها التنموي والمجتمعي , وتولي اهتمامًا  كبيرًا بتطوير مستشفى الدعاة لتقديم خدمة طبية متميزة للسادة الأئمة وسائر المواطنين المتعاملين معها.

وفي ختام كلمته وجه معاليه بضرورة مراعاة البعد الاجتماعي للمرضى ، وأن الوزارة لا تهدف إلى الربح بقدر ما تهدف إلى تقديم خدمة طبية مجتمعية تليق بها , وأنه خلال أيام سيتم إطلاق بوابة الأوقاف الإلكترونية وتخصيص موقع لمستشفى الدعاة يبرز ما تقدمه من خدمات طبية متميزة بأسعار تراعي الأبعاد الاجتماعية .