الرسالة الثامنة والخمسون

  ستبقى الأخلاق والسلوكيات القويمة من أهم تعاليم هذا الدين؛ حيث إنها سبب في قبول العبادات والطاعات ولا أدل على ذلك من المرأة التي كانت تفعل الطاعات لكنها كانت تؤذي جيرانها بلسانها .

إسلام النواوي