ترحيب كبير واستقبال حافل
من قيادات وأئمة الأوقاف لمعالي الوزير
عقب تجديد الثقة

   استقبل قيادات الأوقاف وعدد كبير من أئمتها حضروا خصيصًا للديوان العام اليوم الخميس 14 / 6 / 2018م في تمام الساعة الخامسة عصرًا عقب أداء معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليمين الدستوري , كان في مقدمتهم : فضيلة الشيخ/ جابر طايع رئيس القطاع الديني , والشيخ/ صبري ياسين رئيس قطاع المديريات , والمهندس/ سمير الشال رئيس قطاع الخدمات المركزية , والأستاذ/ محمد بدر وكيل الوزارة للشئون المالية والإدارية , والمهندس/ مجدي أبو عيد وكيل الوزارة للشئون الهندسية , والدكتور/ السيد حسين عبد الباري وكيل الوزارة لشئون الدعوة , والدكتور/ محمد عزت مدير عام شئون القرآن الكريم , والأستاذ/ عبد الحميد عمر مدير عام التنظيم والإدارة والمشرف العام على مكتب الوزير , والأستاذ/ رفيق القاضي مدير عام المكتب الفني للوزير , والشيخ/ خالد خضر وكيل الوزارة لمديرية أوقاف القاهرة , والشيخ/ محمد نور وكيل الوزارة لمديرية أوقاف الجيزة ولفيف من القيادات الدينية والدعوية بالوزارة والمديريات الإقليمية  .

   وفي بداية اللقاء هنأ العاملون بالأوقاف والقيادات الدينية بها معالي الوزير على تجديد الثقة لمعاليه , موجهين الشكر للسيد رئيس الجمهورية على هذه الثقة .

   وفي كلمته أكد معالي الوزير أن ما تم في الوزارة من إنجازات ونجاح لم يكن نشاط فرد أو شخص بل كان نتاج الجميع وجهودهم المبذولة ، مما يعني أن الوزارة تسير في الاتجاه الصحيح ، مشيدا بالسلوك المتميز للسادة الأئمة والعاملين بالوزارة في المناسبات العامة والخاصة .

   كما أوضح معاليه أن الوزارة وضعت أسسا راسخة للعمل على الرقي بالدعوة والدعوة وتفاعلا مع القضايا الدينية والوطنية والمجتمعية ، مشيرا إلى أن المرحلة التالية مرحلة جني الثمار ، مما يتطلب مزيدا من الجهد المبذول في سبيل تفعيل الدور الدعوي والوطني للوزارة .

   كما بين معاليه أن الوزارة شهدت طفرة في العمل الدعوي والارتقاء بالدعاة من خلال تدريب السادة الأئمة على أحدث النظم للوقوف على المستجدات العصرية على المستوى الدعوي والتثقيفي .

   وفي ختام اللقاء بشر معاليه بأنه من المتوقع أن تزيد الموارد الذاتية للوزارة هذا العام بنسبة 50% ، وعرض ملامح الخطة في المرحلة القادمة وتتمثل في :

  1. مزيد من التأهيل والتدريب النوعي المستمر والدفع بمزيد من القيادات الشابة.
  2. التوسع في القوافل الدعوية في مختلف محافظات مصر ولا سيما القرى والنجوع والمناطق الحدودية والنائية .
  3. إعطاء عناية خاصة لقضايا النشء والشباب والمرأة مع تعظيم دور الواعظات , ودور المربيات للنشء كنشاط جديد , وهو أول نشاط نضيفه لعمل الوزارة عقب عطلة عيد الفطر بإذن الله تعالى.
  4. إحياء ندوة للرأي ونشر ملتقى الفكر على مستوى الجمهورية على مدار العام بالمشاركة مع المؤسسات الفكرية والثقافية والإعلامية .
  5. التوسع الجغرافي والنوعي في المدارس العلمية والقرآنية ومراكز الثقافة الإسلامية على مستوى الجمهورية.
  6. أولوية قصوى وملف خاص للدعوة بشمال سيناء.
  7. الاهتمام بمجال الترجمة والنشر وإعداد الأئمة المؤهلين للإيفاد بمختلف دول العالم .
  8. استكمال منظومة عمارة المساجد على مستوى الجمهورية.
  9. التوسع في جميع مجالات البر وخدمة المجتمع .
  10. استكمال منظومة إصلاح هيئة الأوقاف وتعظيم استثماراتها وافتتاح عدد كبير من مشروعات الهيئة ، والاتجاه إلى إقامة مشروعات جديدة تعظم استثمارات الهيئة من جهة وتسهم في توفير مزيد من فرص العمل من جهة أخرى .
  11. العمل على تحسين أحوال جميع العاملين بالوزارة في مختلف المجالات ، ولا سيما المتميزين منهم ، والعمل على إقرار حوافز تميز للكفاءات المتميزة سواء من السادة الأئمة أم من السادة الإداريين أم من سائر العاملين بالوزارة، مع فتح قنوات تواصل متعددة مع جميع العاملين بالأوقاف والمتعاملين معها .