إطلاق مشروع مدرسة
القرآن الكريم بالمساجد الكبرى
تحصينا للنشء من اختطاف
الجماعات المتطرفة

   بعد نجاح مدرسة المسجد الجامع ، وفي ضوء عمل الوزارة على تفعيل دور المسجد الجامع في خدمة الدعوة والمجتمع ، قررت وزارة الأوقاف تعميم مدرسة القرآن الكريم بالمساجد الكبرى خدمة للقرآن الكريم من جهة ، وتحصينا للنشء من اختطاف الجماعات المتطرفة من جهة أخرى .

  علما بأن عمل جميع هذه المدارس سيكون بالمجان وستتكفل وزارة الأوقاف بجميع نفقات المشروع كما أنها ستفتح الباب أمام المتطوعين من المحفظين المتطوعين ، والمحفظات المتطوعات بشرطين اثنين : الأول إجادة حفظ القرآن الكريم والقدرة على تحفيظه ، والآخر عدم الانتماء إلي أي جماعة أو فكر متطرف.

   فعلى الراغبين والراغبات من المحفظين والمحفظات المشاركة في المشروع تسجيل بياناتهم على الروابط التالية :

  • الراغبون في العمل محفظين عليهم الضغط هنا .
  • الراغبات في العمل محفظات عليهن الضغط هنا .