وزير الأوقاف خلال اجتماعه
بقيادات الوزارة ومديري المديريات
يؤكد :
ضرورة بذل المزيد من الجهد
لمواجهة التحديات
وتوعية الجماهير
بخطورة الفكر المتطرف

  اجتمع اليوم الاثنين الموافق 17/ 7 / 2017م معالي أ. د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بعدد من مديري المديريات وقيادات الوزارة ، وذلك لبحث ما تم إنجازه في مشروع مدرسة المسجد الجامع ، وصكوك الأضاحي ، وتحديث قاعدة بيانات العاملين بالوزارة ، بحضور السادة رؤساء القطاع بالديوان العام .

  وفي بداية اللقاء رحب معالي الوزير بالسادة مديري المديريات والوكلاء ، مشيدًا بأدائهم الدعوي والإداري خلال الفترة الماضية ، داعيًا إياهم إلى مزيد من الجهد لمواجهة التحديات والظروف الراهنة التي تمر بها مصرنا الغالية من خلال توعية الجماهير بخطورة الفكر المتطرف .

 كما شدد معاليه على سرعة تفعيل مدرسة المسجد الجامع ، مع المتابعة المستمرة من جانب التفتيش العام ، مع الأخذ بملاحظات المواطنين تجاه المشروع لتكون الخدمة على أكمل وجه.

 كما وجه معاليه السادة مديري المديريات بعمل بيان يحتوي على قاعدة بيانات تشمل كل من هو على رأس العمل الدعوي من مديري المديرية ، ومديري الإدارات والمفتشين والأئمة بالمديرية ، متضمنا عدد المساجد بالمديريات ، وبيان المساجد التي تقام بها الجمع ، مؤكدًا على عدم السماح لغير المرخص لهم بالخطابة ، ووقف أي إمام وإلغاء تصريح أي خطيب يثبت انتماؤه ، أو تعاطفه ، أو تأييده لأي جماعة إرهابية أو فكر متطرف.