أخبار الأوقاف

وزير الأوقاف في حفل تكريم الإعلاميين ورؤساء وأعضاء اللجان المنظمة للمؤتمر الدولي الثالث والعشرين للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية : الإسلام حرم تخريب ممتلكات الكفار في الحروب فكيف بتدمير جامعة الأزهر ؟

DSC_1024 copy

    كرًم معالي وزير الأوقاف أ . د . محمد مختار جمعة الإعلاميين  ورؤساء وأعضاء اللجان المنظمة لمؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية الثالث والعشرين والذي تم بنجاح باهر بالقاهرة في  الفترة من 25/ 3 / 2014 م إلى 26 / 3 / 2014 م بفندق ( كونراد ) على ضفاف النيل تحت عنوان : ” خطورة الفكر التكفيري والفتوى بغير علم على المصالح الوطنية والعلاقات الدولية ” والذي استضافت أثناءه مصر عشرات الوزراء والعلماء والمفتيين من أكثر من أربعين دولة لمناقشة أكثر من خمسين بحثًا على مدار يومين .

     وأشار وزير الأوقاف إلى أن الوزارة تسهم إسهامًا قويًا في دفع عجلة التنمية في مصر ، وأنه على يقين تام من أنها  ستكون  من أهم روافد الثقافة الإسلامية في العالم كله ، وداعمة للحضارة الإسلامية بسماحتها ووسطيتها  ، ويمكن أن تؤدي دورًا حضاريًا كبيرًا تحت مظلة الأزهر الشريف وفق تعاليم الإسلام السمحة .

     جاء ذلك خلال حفل تكريم الإعلاميين ورؤساء اللجان المنظمة للمؤتمر والذي عقد عصر اليوم الثلاثاء الموافق 1/4/2014 م بقاعة الاحتفالات بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية ، وبحضور أ . د . أحمد علي عجيبة أمين عام المجلس  ، والأستاذ شكري أبو عميرة رئيس التليفزيون ، ولفيف من الإعلاميين ورؤساء التحرير والصحفيين ، والباحثين .

     وقد أشاد الإعلاميون بدور وزير الأوقاف وجهده الدءوب الذي لا يكل ولا يمل ، سواء في ضبط الأمور الدعوية ، أم ضبط أموال الأوقاف ، أم تلك المؤتمرات والمسابقات العالمية التي أعادت إلى مصر جانبًا كبيرًا من ريادتها الدعوية والثقافية .

     ومن جانبه أكد معالي الوزير رفضه التام لكل مظاهر التخريب والتدمير التي يقوم بها أعضاء جماعة الإخوان وبخاصة في جامعة الأزهر الشريف قبلة العلم والعلماء .

     وقال : إذا كان الإسلام قد حرم تدمير وتخريب ممتلكات الكفار في الحروب فكيف بمن يدمر ويخرب بلده ، وبخاصة جامعة الأزهر الشريف ! إنه انسلاخ من كل القيم الدينية والأخلاقية والوطنية والإنسانية .

DSC_1034 copy DSC_1043 copy DSC_1045 copy DSC_1046 copy DSC_1074 copy

ولمزيد من الصور يرجى الضغط هنا

وزير الأوقاف : انعقاد المسابقة العالمية للقرآن الكريم يدعم مكانة مصر العلمية والدعوية والثقافية

mokhtar-gomaa

     أكد معالي وزير الأوقاف أ . د. محمد مختار جمعة أن انعقاد المسابقة العالمية لحفظ القرآن الكريم الحادية والعشرين والتي تبدأ فعالياتها بإذن الله تعالى يوم السبت القادم 5 /4 /2014 م يدعم مكانة مصر العلمية والدعوية والثقافية.

     ومن الجدير بالذكر أن هذه المسابقة العالمية يشارك فيها أكثر من 44 دولة ، منها 22 دولة إفريقية ، وأن هناك محكمين من قارتي إفريقيا وآسيا ، مشيرًا إلى أن تنظيم  هذه المسابقة في هذا التوقيت من عمر الوطن سيكون له أبلغ الأثر في استعادة مصر لمكانتها وريادتها العربية الإسلامية باعتبارها مقصد العلماء وطلاب العلم وحفظة القرآن من العالم كله .

وزيــر الأوقـــاف : لأول مرة في تاريخ الأزهر والأوقاف لائحة مالية مشتركة للمبعوثين

2222

     في إطار التنسيق الكامل بين الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف تم توقيع لائحة مالية مشتركة للمبعوثين من علماء الأزهر والأوقاف في سابقة  هي الأولى من نوعهــا .

    وقد وقع على هذه اللائحة فضيلة الإمام الأكبر أ . د. أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف ، ومعالي أ . د. محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ، والتي رُوعي فيها الفوارق المعيشية بين الدول المختلفة مع التنسيق  لزيادة عدد المبعوثين المصريين من علماء الأزهر والأوقاف إلى الخارج لنشر الفكر الإسلامي السمح الذي يحمل لواءه الأزهر الشريف مما يدعم علاقتنا الخارجية باعتبار أن الأزهر الشريف أحد أهم عوامل القوى الناعمة التي تدعم علاقة مصر بالعالم،  وتقوي من مكانتها العالمية وريادتها العربية والإسلامية .

وزير الأوقاف يطالب المنظمات الدولية القيام بواجبها لوقف الاعتداءات على المسجد الأقصى

mokhtar-2013-11-3
أدان معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليوم الثلاثاء 1/ 4 / 2014م  اقتحام مجموعات من المتطرفين والطلبة اليهود باحات المسجد الأقصى الشريف وسط حراسة قوات الاحتلال الصهيوني وقيامهم بجولات استفزازية في أروقته، وسط تكبيرات طلبة «مصاطب العلم» والمرابطين في ساحاته.
وشدد وزير الأوقاف على أن تلك الممارسات الاستفزازية من شأنها أن تؤجج من نار الصراع وحمى الاقتتال ، وتقضي على كل الجهود الرامية لتحقيق السلام في المنطقة ، مطالبا المنظمات الدولية القيام بواجبها تجاه تلك الاعتداءات الآثمة ، والعمل الجاد والعاجل من أجل حماية وإنقاذ المسجد الأقصي من انتهاكات الاحتلال الصهيوني وممارساته العدائية تجاه المسجد الأقصى والمدينة المقدسة والشعب الفلسطيني.
المركز الإعلامي لوزارة الأوقاف