:

في ختام فاعليات معسكرتدريب الأئمة بالسويس

وزير الأوقاف :

الإعداد العلمى الذى يرسخ الفهم الوسطى أولى أولوياتنا

في البناء المعرفي للأئمة

وفضيلة المفتى :

برامج تدريب الأوقاف تستحق الإشادة والتقدير

ومحافظ السويس للأئمة :

 أنتم معقد الأمل في حماية الهوية الوطنية

    اختتم يوم الجمعة الموافق 20/ 10/ 2017م معسكر تدريب الأئمة بمحافظة السويس أعماله بمحاضرة مشتركة تحدث فيها معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة حول ” الإيمان وأثره في استقامة الفرد والمجتمع , والعلاقة بين الدين والدولة , وتحدث فيها فضيلة أ.د/ شوقي علام مفتي الجمهورية حول ” تطبيق الشريعة والعلاقة بين الشرع والقانون” ، وذلك بحضور السيد اللواء أ.ح/ أحمد محمد حامد محافظ السويس ، والسيد اللواء / محمد جاد – مساعد وزير الداخلية – ومدير أمن السويس ، والأستاذ الدكتور/ سيد الشرقاوي – رئيس جامعة السويس , والمهندس / نبيل فهمى – رئيس مجلس إدارة شركة النصر للبترول ، ولفيف من القيادات الشعبية والتنفيذية ، وعدد من السادة النواب.

   وفي بداية اللقاء رحب السيد المحافظ بمعالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة ، وفضيلة أ.د/ شوقي علام مفتي الجمهورية ، والسادة الأئمة المشاركين بالمعسكر ، والسادة الضيوف ، في محافظة السويس والمشاركة في احتفالاتها بعيدها القومي ، مشيرًا إلى أن بداية الاحتفالات بالعيد القومي للمحافظة بدأت بمعسكر تدريبي لأئمة الأوقاف وهو شيء يبشر بالخير والطمأنينة ، فهم محل تقدير المجتمع , وتقدير ورعاية القيادة السياسية ، لأنهم صمام الأمان في الحفاظ على الهوية المصرية ، والقيم الأخلاقية الراقية ، فعليهم تصحيح الصورة الخاطئة عن الإسلام ، وإرساء قواعد التسامح والوسطية .

    وفي ختام كلمته قدم السيد المحافظ الشكر إلى معالي وزير الأوقاف على اهتمامه ورعايته لشعب السويس العظيم وما يقدمه معاليه من دعم معنوي ومادي للمحافظة .

     وفى بداية كلمته وجه معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف الشكر للسيد اللواء / أحمد محمد حامد – محافظ السويس على استضافته لمعسكر تدريب الأئمة بالسويس ، كما وجه معاليه الشكر لفضيلة مفتى الجمهورية أ.د/ شوقى علام لحرصه على مشاركته ودعمه لفعاليات المعسكر التدريبى بالسويس , والذى يلتقي مع حدث وطني هام وهو الاحتفال بالعيد القومي لمحافظة السويس واحتفائهم بذكرى صفحات مشرقة لنضال وتضحية أبناء السويس في الحفاظ على تراب وأرض وكرامة هذا الوطن ، والذي تزامن مع  احتفالات مصر كلها بانتصارات أكتوير المجيد .

   كما أكد معالي وزير الأوقاف أن هذه التضحيات مستمرة ومتواصلة بالمواجهات العسكرية والأمنية التي تقوم بها القوات المسلحة والشرطة في محاربة الإرهاب والجماعات الإرهابية ، وهي تضحيات تستحق منا كل الدعم والتقدير والإشادة , مشيرًا إلى أن العلاقة بين الدين والدولة ليست علاقة عداء ولن تكون ولا يمكن أبدا أن تكون , ولتوضيح ذلك أخرجنا كتاب  ” الدين والدولة” الذي أكدنا فيه أن الدولة الرشيدة هي صمام أمان للتدين الرشيد ، وأن التدين الرشيد لا يمكن أن يكون حائط صد أمام قيام دولة ديمقراطية حديثة على أسس وطنية وإنسانية واضحة ، تتكافأ فيها الحقوق والواجبات لمواطنيها دون تمييز على أساس الدين ، أو اللون ، أو العرق ، فالدين جزء من الحل لمشاكل المجتمعات ولا يمكن أبدًا أن يكون الدين الوسطي الصحيح جزءًا من أي مشكلة .

    ومن جانبه أشاد فضيلة أ.د/ شوقي علام مفتى الجمهورية بمعسكرات التدريب بالأوقاف قائلا : إنها بحق تستحق الإشادة والتقدير ، وذلك خلال محاضرته التي كانت تحت عنوان ” تطبيق الشريعة والعلاقة بين الشرع والقانون” والتي أوضح فيها أن الشريعة جاءت لتحقيق مصالح الناس ودفع المفاسد عنهم في العاجل والآجل ، مشيرًا إلى أن النص القانوني عرضة للتغيير والتبديل بما يتوافق وواقع الناس وأحوالهم ، أما النصوص الشرعية ففي الأغلب الأعم أتت عامة كلية مستوعبة لكل الظروف والأحوال والتي تندرج تحتها جزئيات كثيرة يلحظها أولي العلم وفقهاء الشريعة فيستخرجون منها الأحكام مراعين فيها الأشخاص والأحوال والزمان .

     وفى نهاية اللقاء قام معالي وزير الأوقاف ، وفضيلة المفتي ، والسيد المحافظ بتكريم بعض المتميزين من محافظة السويس وبورسعيد والإسماعيلية وهم:

أولا : مديرية أوقاف السويس

  • الشيخ / طاهر رمضان عبدالرازق – إمام وخطيب
  • الشيخ / ويده حمدان ويده _ إمام وخطيب
  • الأستاذ/ صلاح عطا الله أحمد _ فنى تنفيذي

     ثانيا : مديرية أوقاف الإسماعيلية

  • الشيخ / السيد جمعة عطية محمود       – إمام وخطيب

    ثالثا: مديرية أوقاف الإسماعيلية

  • عبدالحليم محمود عبد الحليم سليمان

وزير الأوقاف خلال افتتاحه لمسجد الفردوس
بقرية عرب المعمل بمحافظة السويس

يؤكد :

إعمارنا للمساجد الكبرى يغلق الباب على الجماعات المتطرفة

في نشر أفكارهم

     في إطار خطة الوزارة لصيانة وإحلال وإعمار المساجد افتتح يوم الجمعة الموافق 20 / 10 / 2017 م معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة مسجد الفردوس بقرية عرب المعمل بمحافظة السويس ، وهو أحد ثلاثة مساجد يتم افتتاحها اليوم ، وفرشها بمعرفة الوزارة ، بحضور السيد اللواء أ.ح / أحمد محمد حامد محافظ السويس ، وفضيلة الدكتور / إبراهيم جمعة مدير مديرية الأوقاف بالمحافظة ، ولفيف من القيادات التنفيذية والأمنية وقيادات الأوقاف  ، وكان ذلك وسط حفاوة وترحيب كبير من أهالي القرية.

      وفي كلمته خلال الافتتاح أشاد معالي الوزير بجهود السيد المحافظ في دفع عجلة التنمية بالمحافظة ، مشيرًا إلى أن إعمارنا للمساجد الكبرى يغلق الباب على الجماعات المتطرفة في نشر أفكارهم عن طريق استغلال الزوايا الصغيرة ، وأكد الوزير ضرورة تخصيص مكان لإمام المسجد عند بناء أي مسجد جديد بما يمكنه من أداء رسالته على الوجه الأكمل واستقراره بالمسجد أطول فترة ممكنة .

     كما أكد معالي وزير الأوقاف أن الوزارة لديها خطة طموحة لإحلال وتجديد وإعادة بناء المساجد وصيانتها وإعمار بيوت الله (عز وجل) بما يليق بحرمتها وقدسيتها .

محافظ السويس يهدي وزير الأوقاف درع المحافظة
تقديرا لجهوده في خدمة الدعوة
ونشر الفكر الوسطي الصحيح

    أهدى السيد اللواء أ.ح/ أحمد محمد حامد محافظ السويس يوم الجمعة 20 / 10 / 2017م ، معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف درع المحافظة ، تقديرًا لجهوده في نشر الفكر الإسلامي الوسطي الصحيح ومواجهة الفكر المتطرف والجماعات الإرهابية ، كما أشاد سيادته بجهود معالي وزير الأوقاف لما يبذله للارتقاء بمستوى الأئمة بالمحافظة.

مسابقة فرسان المنابر على مسارين

المسار الأول :

        بالتوازي مع المسابقة الثقافية العامة التي تعقدها الوزارة بنظام الفرق ، ترشح كل مديرية من يمثلها من أفضل الأئمة في مسابقة فرسان المنابر بواقع إمام من كل محافظة ، وتقام المسابقة تحت عنوان “مائة خطبة وخطبة” بحيث يقدم المتسابق (101) عنوان خطبة سواء من الخطب العصرية المنشورة على موقع الوزارة أو من غيرها تيسيرًا على المشاركين ، لتحدث بعد ذلك المنافسة والمباراة بينه وبين زميله من الفريق المنافس أيهما أعلى مهارة في الخطابة ، وبحيث تختار اللجنة من الموضوعات التي يقدمها هو بنفسه ما تطلب منه الحديث فيه .

المسار الثاني : مفتوح على مستوى المحافظات أولاً ، ثم على مستوى الجمهورية للثلاثة الأوائل على كل محافظة في التصفيات النهائية ، ويسمح فيه بالتقديم لجميع السادة الأئمة وخطباء المكافأة وطلاب الكليات الشرعية بالأزهر الشريف.

     فعلى جميع الراغبين المشاركة في هذا المسار الثاني تسجيل بياناتهم على النموذج المرفق .

وستكون الجوائز على النحو التالي لهذا المسار :

  • (50) ألف جنيه للمركز الأول.
  • (25) ألف جنيه للمركز الثاني .
  • (10) آلاف جنيه للمركز الثالث .
  • (3) جوائز تشجيعية قيمة كل جائزة منها (5) آلاف جنيه .

أما المسار الأول فيتم ترشيح من يمثل المديرية فيه بمعرفتها ، وتكون جوائزهم مع جوائز الفرق الفائزة في المسابقة الثقافية العامة وفق ما تقرره الوزارة.

الاسم رباعيا:

أدخل الرقم القومي كاملا:

يرجى إدخال 14 رقم

المحافظة:

الوظيفة:

رقم الهاتف:

اسم المسجد الحالي:

للأئمة وخطباء المكافأة فقط

الإدارة التي يعمل بها:

للأئمة وخطباء المكافأة فقط

يرجى كتابة الرمز الموضح أمامك

captcha