:

غنى النفس وفقرها

أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

أ.د/ محمد مختار جمعة
وزير الأوقاف

  نشر معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليوم الجمعة 20 / 1 / 2017م على موقعه وصفحته مقالا هاما تحت عنوان: ”غنى النفس وفقرها” .

  (للاطلاع على نص المقال يرجى الضغط  هنا)

وزير الأوقاف خلال لقائه بالأئمة المتميزين من محافظات :
المنوفية ، والغربية ، والشرقية ، والدقهلية يؤكد:
القارئ الجيد قائد جيد
آلينا على أنفسنا إعطاء كل ذي حق حقه
ولا مجال لتقديم غير الكفاءات والمتميزين

1

  التقى معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف اليوم الخميس 19 / 1 / 2017م بالسادة الناجحين في اختبارات الأئمة المتميزين من محافظات : المنوفية ، الغربية ، الشرقية ، والدقهلية  ، بحضور فضيلة الشيخ / صبري ياسين دويدار رئيس الإدارة المركزية لشئون الدعوة ، والدكتور / نوح عبد الحليم العيسوي مدير عام بحوث الدعوة ، والدكتور/ أشرف فهمي محمود مدير عام المتابعة، والدكتور / ماهر جبر مدير مكتبة المخطوطات بالسيدة زينب.

  وفي بداية اللقاء رحَّب معالي وزير الأوقاف بالسادة الأئمة المتميزين معربًا عن سعادته بنجاحهم متمنيًا لهم كل التوفيق والسداد في حياتهم العملية ، مؤملا أن يتم من خلالهم انطلاقة أفضل ، خدمة لديننا والارتقاء بوطننا ، مشيرًا إلى أن الصورة الذهنية الآن تحولت تحولا إيجابيًّا للإمام بكونه عالمًا يعرض الدين بمنهج وسطي مستنير ويتفهم طبيعة المرحلة التي نعيشها للعبور بالوطن إلى بر الأمان.

   كما أكد معاليه أننا نعد حاليًا قاعدة للمتميزين في جميع المحافظات لضخ دماء وقيادات جديدة من خلال هذه الاختبارات.

  كما أوصى معاليه السادة الأئمة بألا ينشغلوا بغير العلم ، ناصحًا إياهم بأن النشاط يولد النشاط ، وأن الكسل يولد الكسل ، فعليكم الاهتمام بالدور العظيم الذي تقومون به في مواجهة الفكر المتطرف بفكر  وسطي مستنير.

   كما ناقش معاليه معهم مدى رغبة كل منهم في الأعمال العلمية وبعض الجوانب الإدارية التي يرغبون المشاركة فيها ، وسيتم تباعًا بإذن الله تعالى لقاء باقي الأئمة المتميزين من جميع المحافظات.

6 910

الرقابة الذاتية والإدارية

أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

أ.د/ محمد مختار جمعة
وزير الأوقاف

        نشر معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليوم الخميس 19 / 1 / 2017م على موقعه وصفحته مقالاً هامًا ، تحت عنوان: “الرقابة الذاتية والإدارية“.

(للاطلاع على نص المقال يرجى الضغط  هنا)