أهم الأخبار

الأزهر والأوقاف :
فتوى القرضاوي بشأن مقاطعة الانتخابات ضالة ومتطرفة ومجافية للشرع

2222

    أصدر كل من : الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف بيانًا يؤكد أن فتوى القرضاوي بشأن مقاطعة الانتخابات الرئاسية أو حرمة انتخاب شخص بعينه ضالة ومتطرفة ومجافية للشرع ، وأن المشاركة في استحقاق الانتخابات الرئاسية واجب وطني ، وقد حث ديننا الحنيف على المشاركة الإيجابية في كل ما من شأنه إصلاح البلاد والعباد .

فضيلة الإمام الأكبر يحيل طلب وزير الأوقاف بتشكيل لجنة الضوابط والقيم بالأزهر الشريف إلى هيئة كبار العلماء

1-168753
     أحال فضيلة الإمام الأكبر أ.د /أحمد الطيب شيخ الأزهر الطلب الذي تقدم به الأستاذ الدكتور/ محمد مختار جمعة -وزير الأوقاف بشأن تشكيل لجنة الضوابط والقيم بالأزهر الشريف إلى هيئة كبار العلماء لدراسته.
للاطلاع على نص الخطاب يرجى الضغط هنا .

وزير الأوقــــاف:
أدعم بقوة بيان الأزهر الشريف بشأن فتوى القرضاوي الضالة المضلة وأطالب بإحالته إلى لجنة القيم وإلى طبيب نفسي

Dr.Mokhtar-Gomaa
    أكدت سالفًا مراراً وتكراراً أن يوسف القرضاوي قد فقد صوابه، وقد أفقده ضياع سلطة الإخوان بمصر وعيه ، فصار يتخبط في الفتاوى المغرضة التي تدعم الإرهاب وتدعو الى الفساد والإفساد في الأرض.
     وبشأن فتواه الأخيرة بحرمة المشاركة في الانتخابات الرئاسية أو حرمة انتخاب شخص بعينه فإنني أؤكد وأدعم بقوة بيان الأزهر الشريف بأن هذه الفتوى ضالة مضلة مغرضة متطرفة ومجافية للشرع، وأن المشاركة الإيجابية واجب وطني، فقد حثنا الإسلام على المشاركة والبناء في كل ما من شأنه إصلاح أمور البلاد والعباد.
     وأطالب بالآتي: –
  1. أطالب جامعة الأزهر الشريف بسرعة سحب جميع شهادات القرضاوي الأزهرية بعد أن تنكر الرجل لوطنه وأزهريته.
  2. سرعة حل فرع اتحاد علماء المسلمين التابع للقرضاوي بالقاهرة، وحظر نشاطه، واعتبار أعضائه منتمين إلى مؤسسة محظورة.
  3. إحالة القرضاوي إلى طبيب نفسي لمعالجته، حيث لم يعد الرجل طبيعيًا، وبما أنه محسوب على علماء الدين فإن تركه هكذا بدون علاج يشكل خطرًا على الفكر الإسلامي الصحيح.

في أول واقعة لإعادة فحص التصرفات والصفقات الكبرى السابقة بالأوقاف :

(أ) إحالة ملف شقق طيبة جارد الذي تم تخصيصه منذ ثلاث سنوات للتحقيق
(ب) إحالة صرف مبلغ نصف مليون جنيه لإزالات لم تتم في عهد الوزير السابق للتحقيق

DSC_2953 copy

      بناء على قرار معالي وزير الأوقاف أ.د / محمد مختار جمعة بشأن مراجعة جميع الأعمال والصفقات الكبرى بهيئة الأوقاف المصرية والشركة الوطنية لاستثمارات الأوقاف التابعة لها ” المحمودية  سابقًا ” وبناء على شكوى السيد مدير الهيئة المهندس ممدوح رشاد من وجود تلاعب في تخصيص شقق مشروع طيبة جارد لبعض العاملين بالشركة أو الهيئة منذ ثلاث سنوات تقريبًا ،أحال معالي الوزير الأمر للتحقيق العاجل .

   كما أحال معاليه إلى التحقيق شكوى بصرف نصف مليون جنيه لأحد معاوني الوزير السابق أ.د/ طلعت عفيفي بشأن تنفيذ إزالات لم تتم على أرض الواقع لمشروع هرمل مصر القديمة .