أهم الأخبار

تعديل لخطبة الجمعة القادمة 7 نوفمبر 2014م
إرهاب الإهمال وسبل القضاء عليه
( لا للتسيب ، لا للإهمال ، لا للمخدرات )

awkaf

    نظرًا لما يسببه الإهمال من أخطار جسيمة على الفرد والمجتمع ، قررت وزارة الأوقاف أن تكون خطبة الجمعة القادمة تحت عنوان :

إرهاب الإهمال وسبل القضاء عليه

( لا للتسيب ، لا للإهمال ، لا للمخدرات )

     وسنوافيكم بعناصر الخطبة وموضوعها الموحد قبل عصر الغد بإذن الله تعالى .

وزارة الأوقاف تتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسر حادث البحيرة
وتتمنى للمصابين الشفاء العاجل

awkaf

 

      تتقدم وزارة الأوقاف بخالص العزاء والمواساة لأسر حادث البحيرة وتتمنى للمصابين الشفاء العاجل ، وقد وجه وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة مدير أوقاف البحيرة الشيخ / صلاح حري وقيادات الدعوة بها بأن يكونوا بين الناس لتقديم واجب العزاء والمواساة ومحاولة التخفيف عنهم وتقديم أي مساعدة يمكن أن يقوموا بها ، كما توجه معاليه إلى موقع الحادث ضمن الوفد الوزاري الذي رأسه دولة رئيس الوزراء المهندس / إبراهيم محلب .

 

علماء الأزهر والأوقاف في طابور الصباح بالمعاهد الأزهرية

azhar-awkaf

    انطلقت اليوم الأربعاء 5 / 11 / 2014م قافلة دعوية مشتركة لعلماء الأزهر والأوقاف لأول مرة بالمعاهد الأزهرية بمحافظة القاهرة برعاية كريمة من فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر ومعالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، وذلك بهدف ترسيخ القيم الإسلامية السمحة في نفوس الطلاب ، إضافة إلى ترسيخ الانتماء للوطنلديهم ، كل تلك المبادئ العظيمة والقيم الأخلاقية التي يسعى الأزهر الشريف إلى ترسيخها في المجتمع كله ، وبخاصة لدى الشباب والطلاب ، حيث حضر أعضاء القافلة الدعوية طابور الصباح موجهين كلمة إلى طلاب المعاهد لتنمية الروح الوطنية لديهم وحثهم على الجد والاجتهاد في تحصيل العلم النافع لهم ولأوطانهم ، والتأكيد على التزامهم بروح الإسلام السمحة ومنهجه الوسطي الذي يتبناه الأزهر الشريف عبر تاريخه الطويل بعيدا عن الإفراط والتفريط .

 

وزير الأوقاف يتفقد أعمال التجديدات بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية
ويشيد بالروح الوطنية للعاملين به
ويؤكد :
من يبني بلده بيده يحميها من الهدامين

awkaf

 

   تفقد معالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة اليوم الثلاثاء 4 / 11 / 2014م أعمال التجديدات بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية ، وأشاد بالروح الوطنية للعاملين به ، حيث يقومون بمعظم أعمال التجديدات بأيديهم .

     وقد أكد معالي الوزير أن هذا النموذج الرائع ينبغي أن يحتذى به في المدارس والجامعات والمستشفيات وسائر المنشآت العامة ، لأن من يبني مكانه بيده أو ينظفه بيده سيعمل بكل جهده على الحفاظ عليه ، ويحميه من الهدامين والمخربين ، وهذه الروح الوطنية العالية التي تبني وتعمر لصالح الوطن هي التي تستحق التحية والتقدير والتي نتمنى أن تسري في أبناء وطننا جميعًا ، لننهض مجتمعين ببلدنا ووطننا ، ونحقق له ولأنفسنا الرقي والازدهار، ونرقى به إلى المكانة التي يستحقها في مصاف الدول المتقدمة.